top of page

دعوة للمشاركة في أنشطة اليونسكو للتوعية بشأن آثار التغير المناخي في اليمن

#اليونسكو تبحث عن المهتمين بظاهرة #التغير_المناخي في #اليمن من أجل مبادرات تعزيز صمود مدن #صنعاء و #شبام #حضرموت .

تعاني شبام حضرموت وصنعاء من آثار التغير المناخي في اليمن
شبام حضرموت

أعلن مكتب اليونسكو لدول مجلس التعاون الخليجي واليمن على صفحته على تويتر عن فتح باب التقدّم لابداء الاهتمام بالانشطة الاجتماعية ومبادرات التوعية للحد من مخاطر الكوراث في اليمن.


وبإمكان المهتمين ارسال رسالة إبداء اهتمام بالمشاركة بعد الاطلاع على الشروط والتوجيهات المرفقة بالتغريدة، كما ويمكن الاطلاع عليها من خلال هذا الرابط (برجاء النقر هنا). الموعد النهائي للتقديم هو يوم 6 يونيو الجاري.


يهدف برنامج اليونسكو إلى بناء قدرات المجتمعات على القدرة على الصمود والتكيف مع التغيرات المناخية، وذلك من خلال المشاركة الفاعلة للمجتمعات ورفع الوعي. ويركز البرنامج على تعزيز الصمود في كل من شبام حضرموت وصنعاء، وكلاهما من مدن التراث العالمي في قائمة اليونسكو.


تُعد آثار التغير المناخي في اليمن مشكلة خطيرة يمكن أن تؤثر على مستقبل البلاد ما لم يتم اتخاذ التدابير اللازمة؛ حيث شهد اليمن خلال الأربعة العقود الماضية مستويات عالية من الجفاف، كما شهدت البلاد مؤخراً ظواهر مناخية متطرفة مثل السيول والفيضانات التي أدت إلى تدمير البنية التحتية في العديد من المناطق، والتأثير على مئات الأسر وفقدان سُبل العيش. كما تهدد التغيرات المناخية المباني والمدن الأثرية مثل صنعاء وشبام وزبيد بسبب غياب الصيانة لهذه المدن وآثار الصراع الأخرى.








Comments


bottom of page