top of page

تواصل تقريب وجهات النظر بين مختلف الأطراف لحل الصراع في اليمن

المبعوث الأممي يلتقي برئيس المجلس الرئاسي اليمني، ورئيس المجلس الانتقالي الجنوبي وكبير مفاوضي جماعة #الحوثي.
المبعوث الاممي يجمع مختلف أطراف الصراع في اليمن
المبعوث الاممي الخاص إلى اليمن

التقى المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن، هانس جرودنبيرغ، برئيس مجلس الرئاسة اليمني، رشاد العليمي، في الرياض في الرابع من يونيو الجاري لمناقشة عملية السلام في اليمن.


كما التقى جرودنبيرغ برئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، وعضو المجلس الرئاسي، عيدروس الزبيدي بشكل منفصل، جنباً إلى جنب مع مسؤوليين يمنيين آخرين لمناقشة سُبل تحسين الأوضاع المعيشية في اليمن ووقف إطلاق النار على مستوى البلاد.


كما التقى جرودنبيرغ أيضاً مع مسؤوليين عمانيين وكبير مفاوضي جماعة الحوثي في مسقط، عمان، في الخامس من الشهر الجاري. يُذكر أن عمان تلعب دوراً في تيسيير الحوار بين الحوثيين وبعض الأطراف الأخرى.


تعاني الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً من مشاكل مالية نتيجة توقف تصدير النفط بعد هجوم الحوثيين على ميناء تصدير النفط في محافظة حضرموت. كان لتوقف تصدير النفط آثار بالغة، لكن الوضع الاقتصادي في البلاد مزرياً بشكل عام منذ ما قبل الهجمات بسبب الفساد وسوء الإدارة، بما في ذلك إدارة التضخم في البلاد الذي يؤدي إلى ضعف قيمة العملة اليمنية.


من جانب آخر، تقود المشاورات والجهود الدبلوماسية الجارية مختلف الأطراف في اليمن نحو جمعهم للوصول إلى أرضية مشتركة كجزء من جهود تسوية النزاع في اليمن. وتركز المحادثات حالياً - على الأرجح - على كل الخيارات الممكنة لبدء مرحلة حل للنزاع؛ وذلك من خلال الاستماع إلى مطالب مختلف الأطراف ومناقشة مصالحهم واحتياجاتهم، بما في ذلك الحوثيين وأنصار القضية الجنوبية وحضرموت. يُنظر إلى جمع مختلف الأطراف كخطوة أساسية لمنع اشتباكهم مع بعض، وتغليب لغة الحوار على التصعيد بغية الوصول إلى حل الصراع في اليمن.


Comments


bottom of page