top of page

الأزمة في اليمن: تحسن الحصاد ودخل أقل من المتوسط خلال نوفمبر

سوف تواجه العديد من الأسر مستوى دخل أقل من المتوسط وأسعار أعلى من المتوسط خلال نوفمبر؛ مما يعني استمرار الأزمة في اليمن بالرغم من تحسن الحصاد
الأزمة في اليمن في المرحلة الثالثة
امرأة تعمل في مزرعة يمنية

قال التقرير الدوري الصادر عن نظام شبكة الإنذار المبكر بالمجاعة أن الأسر سوف تحصل على موسم حصاد جيد خلال نوفمبر القادم؛ حيث يُتوقع تحسن الانتاج الزراعي قليلاً مقارنة بالعام الماضي بسبب توقعات هطول الأمطار الجيدة خلال مارس إلى مايو، والانخفاض النسبي في أسعار الوقود. مما يعني استمرار الأزمة في اليمن.


سوف تواجه العديد من الأسر اليمنية مستوى دخل أقل من المتوسط وأسعار أعلى من المتوسط خلال نوفمبر؛ مما يجعلهم في حالة "أزمة". كما ستغطي النتائج مناطق واسعة؛ مما يدفع العديد من الأسر إلى حالة "طوارئ" أو حتى أسوأ من ذلك.


يلخص موجز الإنذار المبكر بالمجاعة الاحتياجات الغذائية للدول. يضع مقياس انعدام الأمن الغذائي خمس مراحل هي:

1: الحد الأدنى.

2: الإجهاد.

3: أزمة.

4: الطوارئ.

5: المجاعة.


يًصنف الاحتياج الغذائي في اليمن حالياً بأنه في المرحلة الثالثة، أي حالة الأزمة.




コメント


bottom of page