top of page

هيومن رايتس ووتش تنتقد إخفاء جماعة الحوثي لمجموعة من الأقلية الدينية البهائية في اليمن

احتجاز وإخفاء 17 من أتباع البهائية في #اليمن

صورة من أتباع البهائية في العالم. البهائبة في اليمن تنتشر بشكل محدود
من اتباع البهائية في العالم

قالت هيومن رايتس ووتش إن قوات الحوثيين اقتحمت مسكناً خاصاً في صنعاء باليمن في 25 مايو 2023، واحتجزت وأخفت 17 شخصاً من الطائفة البهائية التي كان بعض أعضاؤها يجتمعون حينها. وهيومن رايتس ووتش هي منظمة دولية غير حكومية معنية بمراقبة انتهاكات حقوق الإنسان.


ووفقاً لهيومن رايتس ووتش، يواجه البهائيون اضطهاداً مستمراً من قبل سلطات الأمر الواقع في صنعاء والعاصمة ومعظم اليمن.


والبهائية هي ديانة تؤكّد في مبدأها الأساسي على الوحدة الروحية للجنس البشري، وترتكز على ثلاثة أعمدةٍ أساسية هي وحدانية الله، ووحدة الدين، ووحدة الإنسانية. ويوجد أقلية من أتباع البهائية في اليمن.


قال نيكو جعفرنيا ، الباحث في اليمن والبحرين في هيومن رايتس ووتش: "استهداف سلطات الحوثيين الصارخ للبهائيين فقط على أساس معتقداتهم الدينية هو انتهاك واضح لحقوقهم الإنسانية". ودعا إلى الكشف فوراً عن حالة ومكان وجود البهائيين المحتجزين ، والإفراج عن كل شخص معتقل لمجرد ممارسة دينية سلمية، واحترام حقوق جميع اليمنيين في حرية التعبير والمعتقد.


إن حرية الدين والمعتقد مكفولة بموجب الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية. وتشمل هذه الحرية حرية التعبد، حرية اعتناق دين أو معتقد، أو عدم اعتناق أي منهما أو تغييرهما أو التخلي عنهما.


كما أن لكل إنسان الحق في حرية التجمع السلمي، ويشمل ذلك الحق في عقد الاجتماعات والاعتصامات والإضرابات والتجمعات والفعاليات والاحتجاجات. وهذا الحق بمثابة أداة تيسّر ممارسة العديد من الحقوق الأخرى التي يكفلها القانون الدولي.







Commentaires


bottom of page